التصنيفات
النوم و الاحلام

الاحلام المفزعة قد تنقذ حياتك

هل سبق لك وان أيقظك حلم مزعج, ووجدت نفسك في حالة حرجة صعوبة في التنفس، او قلبك يخفق بشكل سريع جدا، وتستغرب وتدخل في دوامة من التساؤلات عن سبب دلك؟

الاحلام المفزعة  وفي بعض الاحيان الكوابيس قد تكون سببا في إنقاذك من موت محقق، أو تجنب التعرض لازمة صحية أثناء النوم، العديد قد يستغرب من هدا لكن عالم النوم والأحلام عالم غريب وعجيب ولا حدود له وكلما تعرفت على شيء جديد سواء دراسة أو تجربة أو لا حظت حالات في الواقع من خلال ممارستي لتفسير الاحلام، فإني أرجع دائما واستحضر قول الله تعالى في كتابه العزيز سورة الروم الأية 23  ( ومن آياته منامكم بالليل والنهار وابتغاؤكم من فضله إن في ذلك لآيات لقوم يسمعون ) صدق الله العظيم. أي النوم وما يرافقه من أحدات هو آية من آيات الله وجب علينا ان نفكر فيه وندرسه ونبحث فيه لأن ما نراه في أحلامنا مهما كان أكيد ليس عبثا وإنما لسبب ما واكيد طبعا في صالحنا وجب علينا البحث فيه ودراسته .

نحن وأثناء النوم نفقد التواصل مع العالم الخارجي المحيط بنا، خاصة بواسطة الحواس الخمس الشم والبصر واللمس والدوق والسمع بدرجة أقل، لكن بالمقابل تضل باقي أجهزة الجسم الأخرى تشتغل بشكل عادي الجهاز التنفسي الجهاز الهضمي الدورة الدموية القلب والشرايين بناء الخلايا، و لضمان السير العادي لعمل النظام الجسمي ينتصب العقل الباطن حارسا لك وفي حالة ما وجد أي خلل في أحد الأجهزة يتم إيقاظك من النوم كيف يتم دلك؟

هل سبق كل وأن استيقظت بشكل مفاجئ من النوم وانت تشعر بجسدك يهتز بشكل لا إرادي، او ان قلبك يخفق بشكل سريع ومقلق، او انك تتنفس بصعوبة، وحالات أخرى كتنمل الأطراف وغيرها، هده الحالات كان البعض ولا يزال يعطيها تفسيرات غيبية من قبل المس أو ما شابه دلك، ومن النظريات من كان يرجع دلك للقلق والارهاق وتناول بعض الادوية او المخدرات، لكن آخر الدراسات أثبتت أنه  في النوم قد نتعرض لحوادث مميتة كتوقف التنفس أو السكتة القلبية أو حتى التوقف المفاجئ لبعض الأجهزة، والحل الدي يجده العقل الباطن هو حلم مزعج نعم حلم مفزع مخيف، كي يوقظك هده الحالات تظهر أساسا عندما يفقد العقل الباطن السيطرة أحد أنظمة الجسم المذكورة سلفا فيلجأ الى إيقاظك بشكل مستعجل تفاديا لأي كارثة.

من بين الاحلام التي يمكن ان تظهر لك في مثل هده الحالات السقوط من الأعلى وتستيقظ قيل ان تصل للأرض،  أو الغرق وتستيقظ وانت تحاول النجاة، أو حالات الغضب أو الانفعال الشديد  وتفتح عينك وانت نتصبب عرقا وفي حالة جد سيئة، واي شيء يمكن ان يحدث صدمة لديك كي تستيقظ، لانه كما سنرى في المقال المقبل ( فأجسامنا تتفاعل مع أحلامنا وكـأنها في حقيقة).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *